الأربعاء 21 ابريل

أخبار عامة

وزير الزراعة يكشف ملامح مشروع الدلتا الجديدة


image

كشف السد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي عن أهم ملامح مشروع الدلتا الجديدة التي اطلقه الرئيس السيسي منذ أيام، وقال الوزير إن المشروع الواعد يأتي ضمن رؤية مصر 2030 ويشتمل على خطة لاستصلاح وزراعة نحو مليون فدان لتحقيق الأمن الغذائي للبلاد والوفاء بتوفير الحاصلات الزراعية للسكان في ضوء الزيادة المطردة في التعداد.

وقال الوزير، إن مشروع الدلتا الجديدة سيساعد الحكومة على خفض فاتورة الواردات السلعية، وسوف يعتمد بشكل أساسي على شبكة الطرق القومية الجاري تنفيذها فضلا عن الموانئ التي يتم العمل على بنائها أو الجاري تطويرها الأمر الذي سيساعد على إعادة توزيع التكدسات السكانية وخلق رئة جديدة تستوعب كثافات سكانية بعيدا عن الوادي القديم.

وكشف وزير الزراعة عن قيام الوزارة بإجراء دراسات مدققة لمنطقة جنوب محور الضبعة البالغ مساحتها ٦٨٨ ألف فدان بالتعاون مع الخبراء واساتذة الجامعات وفقا لتوجيهات السيد الرئيس، وتم البدء فى تنفيذ المشروع اعتمادا على المياه الجوفية وتم زراعة 200 ألف فدان بالفعل وسيتم الوصول بهذا الرقم لنحو ٣٥٠ ألف فدان خلال العام المقبل يضاف اليها مشروعات أخرى يتم تنفيذها في شمال ووسط سيناء وتوشكى والوادى الجديد والريف المصري التي ستصل إجمالي المساحات لأكثر من 2 مليون فدان في غضون عامين.

وأوضح الوزير انه تم اختصار زمن تنفيذ المشروع وضغط مراحل تنفيذه لتصبح واحدة بدلا من ثلاثة وفقا لتوجيهات السيد الرئيس، مشيرا إلى أن الدراسات كشفت أن أكثر من ٩٠٪ اراضي محور الضبعة صالحة للزراعة، كما أكدت أن هناك فرص كبيرة لتوسيع تلك المساحات وتنويع المحاصيل الزراعية التي تشمل القمح والذرة الصفراء والبقوليات والخضر والفاكهة.