الخميس 13 مايو

اقتصاد

انضمام مصر لمؤشر جي بي مورجان يوفر 2.2 مليار دولار تدفقات نقدية للسندات


image

توقعت جي بي مورجان أن تشهد سوق السندات في مصر تدفقات مالية تصل الى ٢.٢ مليار دولار حال انضمامها لمؤشرها الخاص بإصدارات السندات السيادية المقومة بالعملات المحلية، بينما ستصل حجم استفادة السوق الأوكراني بنحو مائتي مليون دولار.

يأتي ذلك عقب اعلان البنك العالمي عن إمكانية إدراج سوق السندات المصري والأوكراني على مؤشره الذي يتمتع بمصداقية ومتابعة عالية.

ويدرس خبراء البنك جميع اصدارات السندات المصرية التي تبلغ ١٤ اصدارا تمهيدا لاتخاذ قرارا نهائيا بشأن انضمامها لمؤشر البنك.

وسيبلغ وزن سوق السندات المصري حوالي ١.٧٪ على المؤشر العالمي للسندات ومن المقرر أن يصدر البنك قراره النهائي قبل نهاية العام الجاري.

وتوقع وزير المالية المصري ان يتم ادراج مصر على مؤشر البنك لتصبح مع جنوب إفريقيا الدولتين الوحيدتين في إفريقيا والشرق الأوسط المنضمتان لمؤشر جي بي مورجان وذلك بعد أن خرجت منه مصر قبل عشر سنوات لمخالفتها متطلبات المؤسسة.