الخميس 13 مايو

سياحة وطيران

وضع حجر أساس "عين القاهرة" أكبر عجلة دوارة في أفريقيا


image

وضع مستشار رئيس الجمهورية للمشروعات اللواء أمير سيد أحمد يرافقه كل من اللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة، ووزير السياحة والآثار والدكتور خالد العناني، وأحمد متولي رئيس مجلس إدارة شركة "نيو هاواي" للاستثمار، حجر أساس أكبر عجلة "عين القاهرة" أكبر عجلة دوارة في أفريقيا، المقرر إنشائها في حديقة المسلة بجوار الأندلس في حي الزمالك بالقاهرة.

وقال أحمد متولي رئيس مجلس إدارة شركة "نيو هاواي" للاستثمار إن "عين القاهرة" هي أول عجلة دوارة سياحية ترفيهية في محافظة القاهرة وهي الأكبر من نوعها في قارة أفريقيا بارتفاع قدره (120) متر وأشار إلى أنه من المقرر أن يطلق المشروع الذي سيكون مشروع عالمي وأحد المعالم المميزة للقاهرة الحديثة خلال عام 2022 لتماشى مع رؤية مصر 2030.

وأكد أن المشروع يعد طفرة جديدة للقطاع الترفيهي السياحي، على غرار مثيلاته في العواصم الكبرى ومن شأنها أن تصبح رمزًا يتيح رؤية بانورامية مميزة للقاهرة لجذب الملايين من الزوار سنويًا وآلاف السائحين لدعم قطاع السياحة.

والمقرر أن تكون "عين القاهرة" هي الأكبر في قارة أفريقيا والخامسة ضمن أكبر العجلات الدوارة حول العالم بعد كل من لندن ودبي ولاس فيجاس وسنغافورة، وتقع على ضفاف النيل في قلب القاهرة وعلى مقربة من المناطق السياحية المصرية لتكون أيقونة محافظة القاهرة؟

وأوضح "متولي" أن تصميم المشروع راعى كل الاعتبارات البيئية والحفاظ على الهوية وكيان حي الزمالك، وأهمها المحافظة على الأشجار والنخيل في الحديقة كإحدى أهم ركائز المشروع، وتم اعتماد التصميم ليحقق زيادة المساحات الخضراء بالمشروع لتصل إلى (7000) متر مربع بنسبة زيادة قدرها (15%؜).

والمقرر أن تتيح "عين القاهرة" المشاهدة لمسافة 50 كيلو متر، لرؤية كافة المعالم البارزة وتشمل (48) كابينة بسعة (6-8) زائر لكل كابينة، بطاقة استيعابية تقدر بـ (2 مليون و500 ألف) زائر سنويًا، على أن تقام وجهة ترفيهية سياحية متكاملة حول العجلة لتحقيق تجربة ترفيهية فريدة ومتكاملة في قلب القاهرة.

وأكد "متولي" أن المشروع شمل دراسة مرورية دقيقة تضمن سيولة المرورية بالمنطقة من خلال توفير وسائل مختلفة للوصول لها منها خدمات النقل النهري باستخدام تاكسي "عين القاهرة" وحافلات "عين القاهرة" للنقل الحر(Hop On/Hop Off)، وتخصيص ساحة انتظار تكفي لعدد (500) سيارة.